.
مذكرات محجبة

1.كنت في سن الخامسة عشر عندما قررت ارتداء الحجاب ..لم يكن قرارا مفاجئا وإنما جاء الأمر بعد بضع سنوات من التفكير بالأمر والتخطيط لهذه الخطوة ..كان ذلك في يوم عيد ميلادي وأنا أحتفل بولادتي من جديد في كل سنة منذ تحجبي .أذكر أن ابنة خالتي سناء حمّود من عكّا والتي تكبرني بعشر سنوات تحدثت معي حول الموضوع وهي غير محجبة وكلماتها ما زالت ترنّ في أذني :
- هل أنت على علم بأنك ستضطرين بالإستغناء عن الكثير من الأمور إذا فعلا قمت بهذه الخطوة؟
أجبتها بالإيجاب وكنت رغم صغر سني أعي تماما ما تقصده من حريات كنت لأتنازل عنها بكل سرور مقابل لبس الحجاب من بين كل الإمكانات المتاحة لفتاة في عمري ورغم أن أمي وأختي الكبرى لم يكونا محجبتين لم أشكك للحظة بأن هذا ما أريد أن أفعله وذلك بعد قراءة العديد من الكتب الدينية التي تناولت الموضوع وأجزلت في شرح الحكمة من ورائه،لكن ما لم أعلمه هو أن نظرة الآخر إلى حجابي ستجلب لي الألم وعدم المسرة في المستقبل فقد كنت أعيش برفقة قلب لم يذق ويلات الحياة ..قلب كان ينبض بداخل دفيئة الحضن العائلي الذي غرس في مخيلتي أفكارا عن عالم مثالي يعيش فيه الجميع بتوافق ...

new poetry book on publications' page







للتواصل

أ.م

2all Web Design